دعا أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني الادميرال علي شمخاني، الدول المجاورة للجمهورية الاسلامية لليقظة وقطع الطريق على تدخل الغرباء لتجنّب التوترات والحفاظ على الاستقرار في المنطقة.

وكتب مستشار قائد الثورة الاسلامية الادميرال علي شمخاني في تغريدة له على حسابه بموقع تويتر، عصر اليوم السبت: ايران الكبرى والمقتدرة لطالما كانت تُنشد الخير لجيرانها، ولم تشكل اي تهديد لهم مطلقاً.

وأكمل شمخاني في تغريدته التي تأتي فيما تتصاعد نشاطات الكيان الصهيوني الشريرة في الدول المجاورة لايران، بالقول: ستُحلّ جميع الخلافات بين جميع بلدان المنطقة عبر التعاون والتعاضد.

s

https://twitter.com/alishamkhani_ir/status/1444320639419039747?s=20

وأردف أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني محذّرا دول المنطقة من تدخل الغرباء فيها، قائلا: أي تأثير أجنبي لا طائل منه إلا الأذى والتفرقة، ندعو جيراننا إلى اليقظة في هذا الصدد وقطع الطريق أمام تدخّل الغرباء.

وكثّف كيان العدو الصهيوني من تحركاته الخبيثة مؤخراً في الدول المجاورة لايران، لاسيما جمهورية اذربيجان، حيث تحدثت المعلومات الصحافية عن قيام الاحتلال بإنشاء قواعد ومحطات رادارات قرب الحدود مع إيران للتجسس على البلاد، فيما تعمل شركات صهيونية على إقامة مشاريع زراعية وصناعية شبيهة بنظام المستوطنات اليهودية جنوب أذربيجان، وعلى بُعد 50 كلم من الحدود مع إيران، وحذّرت الجمهورية الاسلامية من هذه التحركات ودعت باكو لقطع يد التدخل الاجنبي وعدم الانصات لتحريض الدول الشريرة. 

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة