أعلن السيد محافظ كربلاء المقدسة المهندس نصيف جاسم الخطابي عن نجاح الخطة الخدمية الخاصة بزيارة أربعينية الإمام الحسين وأخيه العباس عليهما السلام للعام ٢٠٢١ وإشرافه المباشر على إدارة مديرية بلدية كربلاء من موقع أدنى حيث تستمر المديرية بأعمالها في تنظيف مركز المدينة والأطراف المحيطة بها والأحياء السكنية بعد أن سخرت كافة إمكانياتها البشرية والآلية في خدمة زائري الإمام الحسين وأخيه العباس عليهم السلام خلال زيارة الأربعين للعام ٢٠٢١ بحسب ما أفاد به معاون مدير البلدية لشؤون الخدمات المهندس محمد حمزة حسين الذي بَيَّنَ " عن إنتهاء الخطة الخدمية لمديرية بلدية كربلاء بنجاح وسيطرة تامة على مركز المدينة والأطراف المحيطة بها طيلة فترة الزيارة وبثلاث وجبات عمل صباحية ومسائية وليلية وبهمة عالية وبجهود مستمرة من مهندسين وملاحظين ومراقبين ومهندسوا النظافة

حيث تمكنت الكوادر من السيطرة على عملية التنظيف و رفع ما يقارب ٥٣ ألف طن نفايات من ساحات التجميع الوسطية المؤقتة خلال هذه الزيارة وبعدها تنقل بواسطة القلابات إلى موقع الطمر الصحي وإن خطة المديرية التي تمت المصادقة عليها من قبل السيد محافظ كربلاء المقدسة المهندس نصيف جاسم الخطابي قد سارت وفق ما مخطط لها بمشاركة ما يقارب ٦٠٠ آلية تخصصية من بلدية كربلاء والجهد الساند من بلديات المحافظات ونشر ما يقارب ١٠٠٠ حاوية نفايات سعة ١١٠٠ لتر كذلك توزيع ما يقارب ٥٠٠ ألف كيس نفايات خلال فترة الزيارة وتوزيع المنشورات التوعوية على أصحاب المواكب الحسينية ومشاركة ما يقارب ٥٠٠٠ آلاف من مهندسو النظافة إضافة إلى شعبة الحدائق والمتنزهات وبثلاث وجبات عمل صباحية ومسائية وليلية. 

هذا من جانب ومن جانب آخر أوضح مدير إعلام البلدية محمد حسين الموسوي عن التعاون الكبير من قبل أصحاب المواكب الحسينية و مساعدتهم لمهندسو النظافة وهذا يدل على إن التوعية والتثقيف المستمر للسادة وشيوخ المنابر الحسينية والقنوات الإعلامية والمنظمات المجتمعية وبقية المساهمين الآخرين وبقية وسائل الإعلام الأخرى المسموعة والمقروءة قد بدأنا بحصد ثماره من خلال مشاهدة الكثير من المواطنين قد أدركوا حجم المعاناة التي يعانيها مهندس النظافة خلال رفع تلك النفايات مما دعاهم إلى المساهمة في تغيير ذلك والإلتزام بالتعليمات البلدية.

رسول عبيـــد

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة