اكد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان، على السياسة الخارجية المتوازنة والنشطة في تنظيم وتنمية العلاقات مع جميع مناطق العالم والدول المستهدفة.

وقال امير عبداللهيان في تصريح ادلى به فور وصوله الاثنين الى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة: انه وفي ظل الاستفادة من حضور النظراء وكبار مسؤولي الدول فقد قام الزملاء في الممثلية (ممثلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في منظمة الامم المتحدة) بتنظيم نحو 50 لقاء واجتماعا ومشاركة في جلسات مختلفة.

واضاف: نامل في ظل الاستفادة من الفرصة المتاحة بان نتمكن من اجراء مشاورات ومحادثات مع النظراء في سياق السياسة الخارجية المتوازنة والدبلوماسية النشطة والفاعلة والذكية للحكومة الثالثة عشرة (الحالية) في تنظيم وتطوير العلاقات الخارجية مع جميع مناطق العالم والدول المستهدفة.  

وتابع وزير الخارجية: ان من ضمن القضايا المدرجة في جدول الاعمال متابعة الدبلوماسية الاقتصادية مع الرؤية للجوار واولوية آسيا وكذلك التركيز على سياسة خارجية متوازنة والتعاطي مع جميع دول العالم.

واعرب امير عبداللهيان عن امله بحل مشاكل الايرانيين المقيمين في اميركا وفق رؤية تسهيل القضايا وكذلك الاستفادة المنشودة من طاقات الايرانيين المقيمين في اميركا في سياق برامج الحكومة الثالثة عشرة.

ايران تدعو المنظمات الدولية للعمل بمسؤولياتها تجاه افغانستان

ودعا وزير الخارجية الايراني خلال لقائه في نيويورك مساء الاثنين مع المفوض الاعلى لمنظمة الامم المتحدة في شؤون اللاجئين فيليبو غراندي، المنظمات الدولية للعمل بمسؤولياتها بصورة اكثر فاعلية تجاه الاوضاع الانسانية في افغانستان.

وفي هذا اللقاء اكد الطرفان اهمية توسيع المشاورات بين المفوضية العليا لمنظمة الامم المتحدة في شؤون اللاجئين والجمهورية الاسلامية الايرانية وتباحثا حول الابعاد المختلفة للعلاقات بين الجانبين.

واكد وزير الخارجية الايراني ضرورة تحسين الاوضاع الانسانية في افغانستان وقال: للاسف اننا نشهد الان تشرد الشعب الافغاني في داخل افغانستان وكذلك نزوحهم الى الدول الجارة.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تستضيف منذ 4 عقود 4 ملايين من الافغانيين وعلى مدى كل هذه الاعوام ورغم ظروف الحظر والضغوط الاقتصادية واخيرا تفشي جائحة كورونا سعت لتكون مضيفة جيدة ولكن من الضروري ان تعمل المنظمات الدولية بمسؤولياتها بصورة اكثر فاعلية تجاه الاوضاع الانسانية في هذا البلد للحيلولة دون المزيد من تشرد هذا الشعب النبيل.

من جانبه ثمن المفوض الاعلى لمنظمة الامم المتحدة في شؤون اللاجئين استضافة الجمهورية الاسلامية الايرانية السخية للاجئين الافغان، وشرح احدث الاوضاع وتحديات حقوق الانسان في افغانستان.

وقدم غراندي عرضا لزيارته الى افغانستان واستعرض برامج UNHCR مؤكدا التزام هذه المؤسسة تجاه اوضاع اللاجئين خاصة الافغان.

وكان وزير الخارجية الايراني قد وصل على راس وفد الاثنين الى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة في دورتها الـ 76 ، يلتقي على هامشها نحو 50 من نظرائه وكبار المسؤولين من الدول الاخرى المشاركة.

*لقاءات مكثّفة في نيويورك

وفي وقت سابق، تحدث عبداللهيان عن برنامج عمله في اجتماعات الدورة الـ 76 للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة في نيويورك.

وكتب امير عبداللهيان في تغريدة له على موقع "تويتر" الاثنين: سامكث في نويورك 4 ايام للمشاركة في اجتماع الدورة الـ 76 للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة.

واضاف: ان لي في جدول اعمالي اجرا لقاءات منفصلة مع الامين العام لمنظمة الامم المتحدة ورئيس الجمعية العامة والمفوض الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي ولقاءات ثنائية مع وزيري الخارجية الفرنسي والبريطاني.

وكان وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، حسين امير عبداللهيان، قد وصل الاثنين، على راس وفد، الى نيويورك للمشاركة في اعمال الدورة الـ 76 للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة.

ويرافق وزير الخارجية في زيارته هذه الى نيويورك مسؤول دائرة الشؤون القانونية والدولية والمدير العام لشؤون السلام والامن بالخارجية رضا نجفي والمتحدث باسم الخارجية سعيد خطيب زادة ومدير عام مكتب وزير الخارجية اسحاق آل حبيب.

وكان المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة، قد صرح يوم الاحد في مؤتمره الصحفي الاسبوعي بأن امير عبداللهيان سيتجه الاثنين الى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة.

واوضح انه من المقرر حتى الان ان يجري 45 لقاء ثنائيا مع وزراء خارجية مختلف الدول من بينهم وزراء خارجية مجموعة 4+1، ولكن لم يتم اتخاذ القرار بعد بشأن لقاء جماعي بين ايران وهذه المجموعة.

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة