اعتبر قائد مقر خاتم الانبياء المركزي اللواء غلام علي رشيد أن المهمة الكبيرة والخطيرة التي نفذتها المجموعة البحرية الايرانية 75 في البحار والمحيطات الدولية اثبتت وهن وخواء الحظر والضغوط الامريكية الارهابية.

وفي رسالة بعثها الى قائد الجيش الايراني اللواء عبدالرحيم موسوي قال اللواء رشيد ان الرحلة الطويلة التي شاركت فيها المدمرة سهند المصنوعة في الداخل بشكل كامل وسفينة الاسناد مكران في مياه المحيط الاطلسي اثبتت ان شعار (نحن قادرون ) قابل للتحقيق بالتوكل على الله والاستناد الى اوامر وتوجيهات قائد الثورة الاسلامية.

واضاف اللواء رشيد ان قطع مسافة 45000 كيلومتر في البحار والمحيطات على مدى اربعة اشهر وتمكن المجموعة البحرية 75 من اجتياز ثلاثة محيطات وثلاث قنوات مهمة وثمانية مضايق والمرور قرب سواحل 55 دولة دون الحاجة الى مساعدة الآخرين ودون الرسو في اي ميناء ، كل ذلك سيعزز من قدرات القوة البحرية للجيش الايراني ، كما انه اثبت امكانات وقابليات هذه القوة في حماية الأمن البحري وخطوط التجارة البحرية وعمليات الأمداد ، اضافة الى تقوية وتعزيز التعاون مع الدول الصديقة.

 

 

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة