​بعث وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة "العمید محمدرضا قرائي آشتیاني" رسالة الى القائد العام للجيش الايراني "اللواء سيد عبد الرحيم موسوي"؛ مهنئا فيها بالعودة الناجحة للدورية الـ 75 التابعة للاسطول البحري بالجيش، وذلك بعد اداء اطول مهمة ملاحية في مياه المحيط الأطلسي.

وكتب "العميد قرائي اشتياني" في رسالة التهنئة : ان عودة الدورية الـ 75 لبحرية جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية، من اطول رحلة ملاحية،  امر يبعث على الفخر والبهجة لدى القوات المسلحة ولاسيما الجيش الايراني الابي.

وجاء في جانب اخر من هذه التهنئة : ان ابناء الشعب الايراني البواسل في بحرية الجيش، استطاعوا انطلاقا من روح التضحية والفكر الستراتيجي لديهم، ان ينجزوا هذه الرحلة التي استغرقت 133 يوما دون كلل، حيث تمكنت المدمرة "سهند" والسفينة "مكران" الايرانيتان من اجتياز ابعد المناطق البحرية والمضيقات والممرات الحيوية والستراتيجية؛ مما يجسد للجميع عزة ايران الاسلامية واقتدارها في مواجهة الحظر الجائر والتهديدات. 

واضاف : ان رفع راية الجمهورية الاسلامية الايرانية، بواسطة المدمرة سهند الايرانية بامتياز، في ابعد البحار والمشاركة في مراسم احياء الذكرى الخامسة والعشرين بعد الثلاث مائة لتاسيس القوة البحرية الروسية، يشكل جانبا اخر من ايجابيات هذه المهمة الكبيرة والمشرفة.

وقدم وزير الدفاع، بهذه المناسبة الغراء، التهاني الى سماحة القائد العام للقوات المسلحة "الامام الخامنئي" (دام ظله الوارف)، والشعب الايراني الابي، وكافة المنتسبين الى القوات المسلحة لاسيما القوة البحرية وعوائلهم الكريمة الصابرة.


 

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة