اكد نائب قائد قوة الدفاع الجوي لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد علي رضا الهامي القدرات العالية للبلاد في مجال الحرب الالكترونية، وقال "حتى لو استخدم العدو اقوى برامج التشويش الالكتروني فانها لن تكون فاعلة حينما نستخدم نحن منظومات الكشف البصري".

وقال العميد الهامي لوكالة انباء "فارس": ان اوضاعنا في مجال الحرب الالكترونية ممتازة ونتقدم الى الامام بالضبط وفق تقدم العالم والتهديدات القائمة. ربما كنا متاخرين في هذا المجال قبل اعوام طويلة ولكن في ضوء توجيهات القائد العام للقوات المسلحة فقد تعبأ الجميع بالمعنى الحقيقي وتم التعويض عن التاخر جيدا ونحن الان نمضي الى الامام وفقا للتهديدات تماما.

واضاف: ان الحرب الالكترونية اليوم تعد احد المؤشرات الرئيسية لجميع الحروب ولقد راينا في الحروب الاخيرة في محيطنا، سواء في العراق او في افغانستان والخليج الفارسي وغير ذلك بان احد اولى سيناريوهات المعتدي هو استخدام التشويش الالكتروني ليتمكن من تنفيذ سيناريوهاته اللاحقة.

وتابع العميد الهامي: اننا وفي ضوء معرفة دقيقة وتحليل بناء تجاه هذه الحروب والتحقيق حول قدرات العدو في مجال الحرب الالكترونية نستخدم اليوم سواء في مجال الدفاع الجوي للجيش او سائر القوات المسلحة معدات ممتازة ومؤثرة في هذا المجال قادرة على الرد على اي تهديد يهدف الى شل منظوماتنا.

واضاف: انه وبموازاة قضية الهجوم الالكتروني من جانب العدو فاننا اتخذنا خطوات في مجال الرد الالكتروني لاحباط ذلك وكذلك قمنا في مجال الدفاع الجوي بانتاج منظومات واسلحة غير مرتبطة اطلاقا بالاشارات والامواج والتشويش الالكتروني لذا فاننا لا نشعر بالقلق اساسا. فحتى لو استخدم العدو اقوى برامج التشويش الالكتروني فانها لن تكون فاعلة حينما نستخدم نحن منظومات الكشف البصري.   

واضاف: اننا نتابع مسارين في مجالات الكشف والاستطلاع وكذلك الاشتباك والتدمير وتوجيه الصواريخ، الاول هو المسار المعروف بـ Active وبموازاته المسار Passive  اي منظومات الكشف والتعقب والحرب والتدمير السلبية التي لا يؤثر فيها التشويش الالكتروني اطلاقا.

 

 

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة