خلال زيارته لمكان استشهاد القائد الحاج سليماني

عبداللهیان یدعو لمحاسبة امریکا على جریمة اغتیال الشهید سلیمانی

اكد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان انه يجب محاسبة الحكومة الاميركية على جريمة اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني.

افاد مراسل وكالة فارس ان وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان الذي وصل قبل ظهر اليوم الى مطار بغداد للمشاركة في المؤتمر الاقليمي الداعم للعراق، زار مكان استشهاد القائد قاسم سليماني وقرأ الفاتحة على روحه الطاهرة ورفاقه الابرار.

وصرح وزير الخارجية للصحفيين قائلا: نحن في مكان قام الارهابيون الاميركيون باغتيال شخصيات كبيرة، بما في ذلك القائد سليماني، البطل الوطني والدولي في مكافحة الإرهاب، الشخص الذي بذل قصارى جهده لضمان أقصى قدر من الأمن القومي للبلاد مع زملائه ورفاقه، وضحوا بأنفسهم في هذا المسار.

واضاف: نحن أيضًا في مكان استشهد فيه أبو مهدي المهندس مع القائد العزيز سليماني، ونعتز بذكرى كل الشهداء الإيرانيين والعراقيين وشهداء المقاومة.

وتابع وزير الخارجية الايراني: أود أن أؤكد أن أحد برامجنا الرئيسية في وزارة الخارجية هو المتابعة الجادة للجهود القانونية والدولية للأطراف التي قامت ، باسم الحكومة الأميركية والبيت الأبيض، بتنفيذ أعمال إرهابية علنية ضد هؤلاء الابطال العظماء في مكافحة الإرهاب.

واردف امير عبداللهيان: يجب محاسبة الولايات المتحدة ، حتى لو ارتكبت الإدارة الأميركية السابقة مثل هذه الجريمة ، ولا يمكن للحكومة الاميركية التنصل من هذا العمل الإرهابي وينبغي محاسبتها، ويجب معاقبة مرتكبي هذا العمل الإرهابي وتقديمهم إلى العدالة.


 

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة