أكد قائد القوة البحرية بالجيش الايراني الادميرال شهرام ايراني، أن ايران وباكستان تشكلان الساعد القوي لتوفير امن المنطقة.

الادميرال ايراني أعاد للأذهان لدى استقباله نظيره الباكستاني الادميرال محمد امجد خان نيازي، اليوم السبت، ماضي العلاقات البحرية العريقة بين البلدين، وقال: ان المتوقع هو ان تواصل باكستان ذات المسار التاريخي والزاهر والمؤثر وان تعزز علاقاتها مع الدول الاسلامية الجارة وذات المشتركات التاريخية والثقافية معها.

وتابع: ان العلاقات بين القوتين البحريتين الايرانية والباكستانية مستمرة منذ اعوام طويلة بصورة استراتيجية وفي مستوى مطلوب تخللها تنظيم تمارين مشتركة ومركبة بينهما فضلا عن زيارات تفقدية للقطع البحرية للقوتين.

واكد بـ "ان شعبي البلدين يتوقعان منا كبلدين مسلمين ان نشكل الى جانب بعضنا بعضا الساعد القوي لتوفير الامن في المنطقة وهو امر يعود في جذوره للمشتركات الثقافية والدينية بيننا" واضاف: ان تحقيق هذه التوقعات لن يكون ممكنا دون ان يكون للقوة البحرية للبلدين تواجد فاعل ومنسق الى جانب بعضهما بعضا لارساء الامن البحري خاصة في منطقة المحيط الهندي وشماله.  

وصرح قائد البحرية الايرانية بان الاستراتيجية الاهم للجمهورية الاسلامية الايرانية هي توسيع وترسيخ العلاقات على اساس الدبلوماسية الدفاعية وقال: ان بلدنا تعرض لاجراءات حظر دنيئة وتخطى مرحلة صعبة خلال العقود الاربعة الماضية وامضى مرحلة حرب كذلك الا اننا تمكنا من انجاز مسؤوليتنا بافضل صورة ممكنة في ظل التوكل على الباري تعالى.

وفي مستهل اللقاء زار قائد القوة البحرية الباكستانية ونظيره الايراني مزار الشهداء المجهولين ووضعا اكاليل من الزهور على قبورهم وقروا سورة الفاتحة على الارواح الشامخة لشهداء الحرب المفروضة من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.  

كما تفقد الادميرال امجد خان نيازي بمعية نظيره الايراني الادميرال ايراني مختلف اقسام المتحف الوطني للثورة الاسلامية والدفاع المقدس.

وسيقوم قائد القوة البحرية الباكستانية يوم غد الاحد بزيارة تفقدية لاسطول الشمال للقوة البحرية الايرانية في بحر قزوين.

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة