ظريف يقول إنه ينبغي للولايات المتحدة العودة إلى اتفاق عام 2015 النووي بين طهران والقوى الكبرى، مؤكدا أنه بوسع أميركا فرض عقوبات على كل رجل وامرأة وطفل، لكن الإيرانيين لن يخضعوا أبدا للترهيب.

نورنيوز - قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يوم الجمعة، إنه ينبغي للولايات المتحدة العودة إلى اتفاق عام 2015 النووي بين طهران والقوى الكبرى، مضيفا أن عقوبات واشنطن الجديدة على طهران تظهر فشل سياسة ترامب.

وأورد ظريف في تغريدة له على تويتر: بدلا من أن تورط نفسها أكثر، ينبغي للولايات المتحدة التخلي عن سياساتها الفاشلة والعودة إلى خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي).

وانسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 بشكل منفرد رغم معارضة جميع أطراف الاتفاق على الخطوة الاميركية، وأعاد فرض عقوبات اقتصادية على إيران.

وفرضت واشنطن يوم الخميس عقوبات على قطاع البناء الإيراني وكذلك على التجارة في أربع مواد.

وقال الوزير ظريف: تعريض عمال البناء لإرهاب اقتصادي لا يظهر سوى أقصى فشل لسياسة الضغوط القصوى الأمريكية.

تابع وزير الخارجية الايراني: بوسع أميركا فرض عقوبات على كل رجل وامرأة وطفل، لكن الإيرانيين لن يخضعوا أبدا للترهيب.

وترفض إيران عقد أي محادثات مع الولايات المتحدة ما لم ترفع واشنطن العقوبات.

وردا على سياسة الضغوط القصوى الارهابية الأميركية، قلصت إيران تدريجيا التزاماتها بموجب الاتفاق منذ مايو أيار، وقالت إنها ستتخذ خطوات أخرى إذا أخفقت أطراف الاتفاق الأوروبية في حماية اقتصاد الجمهورية الاسلامية من العقوبات الأميركية.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

نورنيوز

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة