تحالف الفتح العراقي يدعو رئيس الحكومة عادل عبد المهدي لعدم السماح بـ الفوضى،والسلطات العراقية تغلق جسور الأحرار والسنك والجمهورية بالكتل الإسمنتية بعد محاولات المتظاهرين عبوره، ومتظاهرون يغلقون طرقاً عدة بينها طريق النجف كربلاء، من جانبها أصدرت هيئة النزاهة العراقية، الثلاثاء، أمرا باستدعاء مسؤولين كبار سابقين في مطار النجف على خلفية اتهامات موجهة لهم بالفساد.

نورنيوز - دعا تحالف الفتح العراقي بزعامة هادي العامري، اليوم الثلاثاء، رئيس الحكومة عادل عبد المهدي لعدم السماح بـ الفوضى، فيما طالب المتظاهرين بالتبرؤ من عمليات الحرق التي تحصل في الممتلكات العامة.

أفاد التحالف العراقي في بيان صحفي: \"في الوقت الذي وقفنا فيه إلى جانب جماهير شعبنا في مطالبهم المشروعة، ونقف مع قرار حشودهم اليومية في ساحات الحرية والتحرير، نطالبهم بوقفة مسؤولة لاستنكار عمليات غلق الطرق العامة والجسور وتعطيل المصالح الوطنية والمدارس والمعاهد وتخريب الاقتصاد الوطني وإيقاف العمل في الموانئ والمنافذ الحدودية\".

تابع أن \"البعض يقوم بخرق النظام العام والتعدي على ممتلكات الأمة باسم الاعتراض والعصيان والحقوق الاجتماعية، وإننا في الوقت الذي نتقدم فيه بالشكر للمتظاهرين السلميين فإننا نطالبهم برفض هذا المسلسل المنظم لتخريب المصالح الوطنية ومرافقها الحيوية وعدم السماح بالفوضى التي تشوه مظاهراتهم المطلبية\".

وطالب التحالف المقرب من إيران \"القائد العام للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية باتخاذ كافة الإجراءات لحفظ الأمن ومحاسبة الخارجين على القانون، وعدم السماح بما يجري من فوضى لا تضر إلا بمصالح الشعب العراقي ومستقبل أبنائه\".

وتشهد العاصمة بغداد وعدد من المحافظات، منذ مطلع تشرين اول الماضي، احتجاجات حاشدة تطالب بـ\"الحقوق المشروعة\"، في وقت اقدم العشرات من المندسين الموجهين من الخارج على اغلاق طرق عامة وبعض الجسور في خطوة تدعو الى العصيان المدني كما قاموا باطلاق النار على القوات الامنية والمتظاهرين واضرام النيران في المباني الحكومية والحزبية والممتلكات الخاصة.

السلطات العراقية تغلق جسور الأحرار والسنك والجمهورية بالكتل الإسمنتية بعد محاولات المتظاهرين عبوره، ومتظاهرون يغلقون طرقاً عدة بينها طريق النجف كربلاء.

إجراءات صارمة للدولة في بغداد وإحباط مخطّط إرهابي

من جهته أفاد مراسل الميادين في بغداد بأن السلطات أغلقت جسور الأحرار والسنك والجمهورية بالكتل الإسمنتية، بعد محاولات المتظاهرين عبوره.

وأَضرم محتجّين النار قرب تمثال الملك فيصل في الكرخ، وعند جسر العلاوي وفي الجنوب نصب متظاهرون خيم الاعتصام في بوابة مشروع مطار كربلاء الدولي، كما أغلقوا طريق النجف - كربلاء، وأحرقوا الإطارات أمام مبنى الحكومة المحلية.

وكانت قد أحبطت الأجهزة الأمنية العراقية أمس الاثنين مخطّطاً إرهابياً لتنفيذ هجمات بالتزامن مع التظاهرات التي تشهدها البلاد.

وأعلنت خلية الإعلام الأمنيّ العراقيّ في بيان لها على تويتر أنّ قوة من قيادة العمليات الخاصة ألقت القبض على الإرهابيّ المدعوّ \"أبو هارون\" في كمين محكم جنوبيّ العاصمة، مشيرةً إلى أنه عثر بعد التحقيق معه على أسلحة ومخازن ومعدّات تفجير وأجهزة اتصال كانت معدّة لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع التظاهرات.

محطة للموساد في محافظة السليمانية

وكان الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قد كشف أن الموساد الإسرائيلي يمتلك محطة في محافظة السليمانية بإقليم كردستان العراق، واتهم إحدى الرئاسات الثلاث بالوقوف وراء التطورات التي يشهدها العراق حالياً. كما وتسمر التظاهرات في العاصمة بغداد، وفي عدد من محافظات وسط وجنوب العراق.

وكان قد أقفل المحتجّون العراقيون طرقات العاصمة بغداد يوم الأحد الماضي بهدف زيادة الضغط على حكومتهم ودفعها إلى الاستقالة، بعد ما يزيد على أسبوع من التظاهرات الجماهيرية المتجدّدة. وأغلق المتظاهرون أحد الطرق بإطارات محترقة وأسلاك شائكة، رافعين لافتةً كتبوا عليها \"الطرقات مغلقة بأمر من الناس\".

ويبدو أن هؤلاء استعاروا تكتيكاً سبق استخدامه في لبنان، حيث تُنظّم تظاهرات مماثلة مناهضة للحكومة منذ 17 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، عمل خلالها المحتجّون على إغلاق طرقات رئيسية مراراً وتكراراً.

ومنذ معاودة الاحتجاجات في 25 أكتوبر (تشرين الأول) التي سبقها توقّف قصير، سُجّلت اشتباكات شبه مستمرة على جسرين يؤدّيان إلى \"المنطقة الخضراء\" الشديدة التحصين التي تشكّل مقراً للحكومة والمؤسسات الرسمية وعدد من السفارات الأجنبية.

نائب: على الحكومة اتخاذ خطوات لاستعادة ثقة المتظاهرين

الى ذلك اكد نائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني، اليوم الثلاثاء، ضرورة ان تقوم الحكومة الاتحادية بتعزيز الثقة مع المتظاهرين.

وقال النائب شيروان ميرزا خلال تصريح لأحدى الوكالات: على الحكومة الاتحادية ان تتخذ بعض الخطوات العملية التي تعيد ثقة المواطن بها لان التظاهرات اذا استمرت ستؤدي الى تصعيد اكثر.

واضاف: ان الحكومة اتخذت بعض الخطوات لتنفيذ مطالب المتظاهرين لكن المشكلة ان التظاهرات تداخلت فيها اياد سياسية وبعض الاحزاب السياسية تريد استمرارها والسبب الاخر هو انعدام ثقة المتظاهرين بالحكومة.

هيئة النزاهة تستدعي مسؤولين لاتهامهم بالفساد

في هذه الاثناء أصدرت هيئة النزاهة العراقية، الثلاثاء، أمرا باستدعاء مسؤولين كبار سابقين في مطار النجف على خلفية اتهامات موجهة لهم بالفساد.

والمسؤولين الذين تم استدعاؤهم هم رئيس مطار النجف السابق وأعضاء مجلس إدارة مطار النجف، على خلفية اتهامهم بتعمد الإضرار بالمال العام.

وأوضحت الهيئة أن أمر الاستدعاء الصادر عن المحكمة شمل تهما تتعلق بإقدام المسؤولين في المطار على إصدار أوامر بالسفر إلى خارج العراق لأشخاص من دون موافقات رسمية أو إعلام مجلس المحافظة.

وكانت الهيئة قد أعلنت في وقت سابق عن أوامر قبض واستدعاء بحق 60 نائبا برلمانيا ومسؤولين متهمين بالفساد والإضرار بالمال العام.

وكشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة العراقية، يوم الجمعة الماضي، عن أوامر استدعاء بحق 38 عضوا في مجالس المحافظات من الأعضاء الحاليين والسابقين.

الحشد الشعبي يعلن إغلاق ثغرات أمنية على الحدود العراقية السورية

من جهته اعلن الحشد الشعبي، يوم الاثنين، عن إغلاق ثغرات أمنية على الحدود العراقية السورية.

وذكر إعلام الحشد في بيان له، ان \"قوات اللواء 13 بالحشد وحرس الحدود نجحا بسد الثغرات الأمنية على الشريط الحدودي الرابط بين العراق وسوريا\".

وأضاف أن \"العملية امتدت من قضاء القائم إلى منفذ الوليد الحدودي لمنع تسلل الإرهابيين عبر الثغرات في الحدود\".

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg \\

نورنيوز/وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة