ردّ العبادي على أسئلة مذيعة قناة سي ان ان الاميركية التي كانت تصرّ على دفع العبادي نحو مهاجمة ايران، قائلا: "لا ننسى أن إيران جارتنا، ولدينا الحدود الأطول معها، ومراكز الكثافة السكانية أقرب للحدود مع إيران ولدينا مصالح مشتركة.

نورنيوز - قطع رئيس الوزراء العراقي السابق، حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء الطريق أمام محاولات مذيعة قناة \"سي ان ان\" الاميركية للتحريض ضد ايران ودفع العبادي لمهاجمة الجمهورية الاسلامية، مذكرا اياها ان ايران جارة العراق ولديهما مصالح مشتركة وحدود طويلة مشتركة.

وردّ العبادي على أسئلة المذيعة الاميركية التي كانت تصرّ على دفع العبادي نحو مهاجمة ايران، قائلا: \"لا ننسى أن إيران جارتنا، ولدينا الحدود الأطول معها، ومراكز الكثافة السكانية أقرب للحدود مع إيران ولدينا مصالح مشتركة، لكن تدخلهم في شؤووننا السياسية أو تدخلنا في شؤونهم السياسية يجب ألا يحدث. يجب رفض هذا الأمر من كل الأحزاب السياسية العراقية والإيرانية أيضا\".

تابع رئيس الوزراء العراقي السابق، إنه \"ضد أي تدخل لأي بلد في شؤون بلاده سواء كانت السعودية أو تركيا أو الولايات المتحدة أو إيران\".

وأضاف العبادي في مقابلة مع شبكة \"سي.إن.إن\" أنه \"بدلا من القول لنا ما هي الأمور التي يجب القيام بها. أعتقد أن عليهم أن يقفوا مع العراق ويحترموا سيادته وهذا ما نريده الآن\".

\"\"

العبادي يرد على محاولات مذيعة قناة سي ان ان لدفعه محو مهاجمة ايران

\"يجب أن نقف سويا، وأعتقد أن العراقيين يصرخون بهذا الأمر الآن بشجاعة، وأعتقد أن على الآخرين أن يستمعوا لهم\".

ودعت وزارة الخارجية العراقية، مع استمرار الاحتجاجات الشعبية المطالبة بالإصلاح، جميع الأطراف الخارجية إلى ضرورة الالتزام بمبدأ احترام السيادة وعدم التدخل بالشأن العراقي.

وأضاف البيان: \"تعليقا على ردود الأفعال التي صدرت عن الجهات الأجنبية بخصوص الوضع الراهن في العراق فإن الحكومة العراقية تدعو جميع الأطراف إلى ضرورة الالتزام بمبدأ احترام السيادة، وعدم التدخل في الشأن الداخلي العراقي\".

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg \\

نورنيوز/وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة