قائد الجيش الايراني يؤكد ان تطورات السنوات الاخيرة أثبتت أن الاجانب ليسوا موضع ثقة لدى دول المنطقة، مضيفا ان أمن مضيق هرمز والخليج الفارسي يمكن تحقيقه فقط عبر تعاون دول الخليج الفارسي من خلال بلورة حالة أمنية إقليمية وليس من خلال تحالفات مزيفة.

نورنيوز - أكد القائد العام لـ الجيش الايراني اللواء عبدالرحيم موسوي، اليوم الخميس أن دول المنطقة لا يمكنها الاعتماد على الأجانب، مؤكدا إن أمن مضيق هرمز والخليج الفارسي يمكن تحقيقه فقط من خلال بلورة حالة أمنية إقليمية وليس من خلال تحالفات مزيفة ، لذا فقد حان الوقت لإخراج الأجانب من المنطقة.

اللواء موسوي قال في تصريح ادلى به للصحفيين اليوم الخميس على هامش تفقده وحدات الجيش المتواجدة في محافظة بوشهر (جنوب ايران): إن بعض الأعداء قد يطلق تصريحات من خلال اعتماده على ترسانات أو أسماء أسلحة معينة الا اننا اثبتنا بان الجمهورية الاسلامية الايرانية قادرة على الدفاع عن نفسها وبفضل الاعتماد على شبانها المؤمنين والمبدعين قد حققت الاكتفاء الذاتي في مجال صناعة معداتها الجوية والبرية والبحرية والصاروخية وستكون ايران هي المنتصرة في أي مواجهة محتملة في المستقبل.

ولفت اللواء موسوي الى أن أعداءنا وبسبب نزعتهم الاستكبارية وأطماعهم وطغيانهم يتصورون بأننا كالآخرين يمكنهم تطويعنا ودفعنا لتلبية مطاليبهم، قائلا ليعلم الاعداء بأن الشعب الايراني الأبي والقوات المسلحة الايرانية لن يقبلوا أبدا بالذل والهوان أو اضعاف قدراتهم ولن يستجيبوا لمطاليب هذه القوى الخاوية.

ورأى قائد الجيش الايراني ان تطورات السنوات الاخيرة أثبتت أن الاجانب ليسوا موضع ثقة لدى دول المنطقة، مضيفا ان أمن مضيق هرمز والخليج الفارسي يمكن تحقيقه فقط عبر تعاون دول الخليج الفارسي من خلال بلورة حالة أمنية إقليمية وليس من خلال تحالفات مزيفة، لذا فقد حان الوقت لإخراج الأجانب من المنطقة.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

نورنيوز/وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة