السفارة الايرانية في لندن قدمت شكوى ضد القنوات الفارسية المناوئة المستقرة في بريطانيا لتحريضها على الفتنة في ايران.

نورنيوز - أعلن سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى لندن، أن السفارة الايرانية قدمت شكوى ضد القنوات الفارسية المناوئة المستقرة في بريطانيا.

وفي تغريدة له في صفحته على تويتر، كتب حميد بعيدي نجاد: بعثت سفارتنا في لندن رسالة رسمية الى المؤسسة المشرفة على القنوات المرئية في بريطانيا (اوفكام) قدمت فيها شكوى ضد القنوات الفارسية المناوئة كقنوات؛ \"بي بي سي الفارسية\" و\"ايران اينترناشنال\" و\"من وتو\" بسبب تحريفها المغرض للتطورات الاخيرة في ايران والدعوة الى العنف الواسع ضد المؤسسات المدنية في ايران، وطالبت بتنفيذ القانون بحقها.

وكان بعيدي نجاد قد نشر سابقا صورة عن الميزانية المالية لقناة \"من وتو\" على صفحته في تويتر، وكتب: ان الميزانية المالية لقناة \"من وتو\" تبين انها من الناحية الاقتصادية شركة مفلسة، فمن مجموع استثمار 95 مليون بوند، حققت هذه القناة عائدا يقدر فقط بـ3 ملايين، والباقي كان خسائر.. علما ان هذه القناة تدار من قبل أسرة بهلوي بالاموال المنهوبة من الشعب الايراني، وتحولت الى جهاز دعائي لأسرة بهلوي.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

نورنيوز/وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة