قدمت اليابان و فرنسا مقترحا مشتركا لإيران حول خطة لتمكينها من الحصول على قرض قدره 18.2 مليار دولار بضمانات نفطية، شرط أن تعود طهران إلى الالتزام بالاتفاق النووي.

نورنيوز - قدمت اليابان و فرنسا مقترحا مشتركا لإيران حول خطة لتمكينها من الحصول على قرض قدره 18.2 مليار دولار بضمانات نفطية، شرط أن تعود طهران إلى الالتزام بالاتفاق النووي.

وكشفت صحيفة \"ماينيتي\" اليابانية أن طوكيو قررت دعم المبادرة الفرنسية التي أعلنتها باريس الصيف الماضي، والمتمثلة في تقديم مساعدات لإيران قدرها 15 مليار دولار بعد أن طالبت طهران برفع حجم قروضها بسبب تأثير \"العقوبات\" المفروضة ضدها.

ومن المقرر أن تستخدم هذه الأموال فقط لشراء المواد الغذائية والطبية.

وأوضحت الصحيفة أن الحكومة اليابانية تأمل أن يساعد الدعم المالي هذا على إطلاق حوار بين طهران وواشنطن حول البرنامج النووي.

وقرّرت الجمهورية الاسلامية الايرانية تقليص التزاماتها النووية \"خطوة خطوة\" وذلك بعد مضي عام على انسحاب اميركا من \"خطة العمل المشترك الشاملة\" (الاتفاق النووي) في 8 أيار/مايو 2018، وايضا عدم تنفيذ التعهدات من جانب الاطراف الاوروبية المتبقية في هذا الاتفاق.

واعلن المجلس الاعلى للامن القومي الايراني في بيان اصدره بتاريخ 8 مايو/ ايار 2019 عن \"خطة ايران لخفض التزاماتها في اطار الاتفاق النووي\".

واشار البيان الى بدء \"الخطوة الاولى\" من عملية خفض التعهدات النووية الايرانية، اي \"عدم التزام طهران بالمستوى المحدد لانتاج اليورانيوم المخصب والماء الثقيل\"؛ كما حدد مهلة 60 يوما للدول الاوروبية الشريكة في الاتفاق النووي لكي تنفذ التزاماتها في هذا الاطار، ودون ذلك فان ايران ستبدأ في تنفيذ \"الخطوة الثانية\" من تقليص التزاماتها النووية، لضمان مصالح البلاد في اطار الاتفاق النووي.

وفي 7 تموز / يوليو 2019 اعلنت الجمهورية الاسلامية الايرانية البدء في الخطوة الثانية من عملية خفض التزاماتها النووية تزامنا مع انتهاء مهلة الستين يوما التي كانت قد حددتها للدول الاوروبية من اجل الوفاء بالتزاماتها في اطار الاتفاق النووي.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة