في رسالة إلى الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي، أشاد رئيس الجمهورية حسن روحاني بـ جهود جميع أبناء الشعب العراقي والمسؤولين والعلماء خاصة المرجعية.

نورنيوز - في رسالة إلى الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي، أشاد رئيس الجمهورية حسن روحاني بـ جهود جميع أبناء الشعب العراقي والمسؤولين والعلماء خاصة المرجعية، في توفير الأمن الكامل والضيافة لزوار الأربعين الحسيني، وصرح: لقد أظهر هذا التجمع أكثر من مرة، أن زيارة الأربعين ليست مجرد مناسبة سنوية، ولكنها معجزة تاريخية خالدة وأقوى وسيلة اعلامية لتقديم الثقافة الحسينية وانتفاضة عاشوراء.

زيارة الأربعين معجزة تاريخية دائمة

وورد الرئيس روحاني في الرسالة التي بعثها إلى الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم الأحد: في المسيرة العظيمة والرائعة لزيارة الأربعين الحسيني، والتي أقيمت هذا العام بمشاركة الملايين من عشاق الولاية والحرية والتحرر، أوصلت مرة أخرى رسالة ملحمة عاشوراء الخالدة ورسالة الحرية والتضحية لعاشوراء إلى اسماع جميع أنحاء العالم، لقد أظهر هذا التجمع بشكل متزايد أن زيارة الأربعين ليست مجرد مناسبة سنوية، ولكنها معجزة تاريخية دائمة وأقوى وسيلة لتعريف الثقافة الحسينية وانتفاضة عاشوراء.

واشترك في أربعين الامام الحسين (ع) لهذا العام مايقرب من أربعة ملايين غير عراقي، ينتمون الى أكثر من (70) جنسية. بينهم ثلاثة ملايين ايراني، ونصف مليون باكستاني، ونصف مليون من باقي دول العالم، لا سيما الهند وآذربايجان وتركيا وأفغانستان ولبنان والكويت والبحرين والسعودية وغيرها. أي أنه أكبر تجمع بشري أجنبي يجتمع في بلد واحد خلال أيام محددة.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة