مئات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة بحراسة من قوات وشرطة الاحتلال الخاصة. في وقت افادت فيه وسائل اعلام لبنانية بان جيش الاحتلال استأنف تركيب مكعبات اسمنتية عند الطريق العسكري المحاذي لموقع تل الحماري داخل الجزء المحتل من ?العباسية?.<br/>

نورنيوز - اقتحم مئات المستوطنين صباح اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة بحراسة من قوات وشرطة الاحتلال الخاصة.

وقالت مصادر مقدسية، إن أكثر من 754 مستوطنًا اقتحموا الأقصى حتى اللحظة على شكل 9 مجموعات، برفقة حاخامات، وتلقوا شروحات عن \"الهيكل\" المزعوم.

ويشهد المسجد تواجدا للمصلين وطلبة العلم، وحراس المسجد الذين حاولوا التصدي للاقتحام ومنع المستوطنين من التجول بحرية في الباحات حسبما افاد المركز الفلسطيني للاعلام.

وفرضت شرطة الاحتلال قيودًا مشددة على دخول الفلسطينيين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد الأقصى، ودققت في هويات الشبان والنساء، واحتجزت بعضها عند البوابات.

الى ذلك افادت وسائل اعلام لبنانية بان جيش الاحتلال الاسرائيلي? استأنف تركيب مكعبات اسمنتية عند الطريق العسكري المحاذي لموقع تل الحماري داخل الجزء المحتل من ?العباسية?.

وتزامن ذلك مع قيام 3 حفارات للجيش 'الاسرائيلي' بحفر الخنادق واقامة سواتر ترابية بمحاذاة السياج الحدود مقابل منتزهات الوزارني حسبما افاد موقع النشرة الاخباري.

واضاف الموقع انه انتشرت قوات الجيش اللبناني و?قوات اليونيفيل? في الجانب اللبناني لمراقبة الوضع مع قيام الجيش باجراء دوريات في المنطقة.

هذا وأفاد موقع العهد الاخباري بأن الطيران الحربي الصهيوني حلق اليوم الخميس على علو متوسط في سماء صيدا.

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة