النائب الاول لرئيس الايراني حسن روحاني، يؤكد ان ايران باعتمادها على كوادرها وقدراتها المحلية خرجت من الحرب الاقتصادية الامريكية المفروضة عليها ناجحة.

نورنيوز- اكد \"اسحاق جهانغيري\" النائب الاول للرئيس الايراني، ان ايران باعتمادها على كوادرها وقدراتها المحلية خرجت من الحرب الاقتصادية الامريكية المفروضة عليها ناجحة.

واضاف النائب الأول لروحاني اليوم الثلاثاء خلال مراسم تدشين 2000 مشروع في مدينة دماوند من توابع طهران، يأتي هذا الفخر والاعتزاز في الوقت الذي كان العدو يقصد من الحظر القضاء على الاقتصاد الايراني ولكن بعزيمة ومثابرة الكادر المختص تمكنا من اجتياز هذه المرحلة .

وصرح جهانغيري ان الشعب الايراني اثبت انه مصمم على الاستمرار في تطوير بلده وان ظروف الحرب الاقتصادية والاجراءات الامريكية لا تستطيع أن تمنعها من التقدم و الحركة إلى الأمام.

وفي وقت سابق من الاسبوع الماضي قال النائب الأول للرئيس روحاني: إن الضغوط والعقوبات القاسية التي فرضها قادة الاستكبار ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد فشلت في ظل وحدة وتلاحم الشعب و الجهود الحثيثة التي بذلتها السلطات التنفيذية.

واضاف إسحاق جهانغيري: على الرغم من بدء الحرب الاقتصادية الأمريكية ضد بلدنا، الا ان عجلة التنمية في البلاد تسير بسلاسة، وقد تحولت إيران الإسلامية بجهود ومثابرة المسؤولين، الى ورشة عمل كبيرة للتنمية والتقدم وبناء البلاد.

وقال: لقد كان هناك قدر كبير من العمل المنجز في قطاع المياه والكهرباء في البلاد خلال السنوات الأخيرة ، مما حظي عدد كبير من سكان المناطق الحضرية والريفية بمزايا مياه الشرب الآمنة والصحية وانخفاض انقطاع التيار الكهربائي في البلاد.

وأشار إلى التطور الحاصل في قطاع الكهرباء بالبلاد، وقال أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحولت اليوم الى مركز إنتاج الكهرباء في المنطقة و تصديره إلى بعض دول المنطقة .

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة