رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني يؤكد بان القضية السورية لا تحل عسكريا. وأن ايران قبل بدء الحرب في سوريا واليمن اقترحت الحوار السياسي الا ان بعض الدول اصرت على الحرب.

نورنيوز - اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني اليوم الاثنين بان القضية السورية لا تحل عسكريا.

وخلال لقائه رئيس البرلمان الجزائري سليمان شنين في بلغراد الاحد على هامش الاجتماع الـ 141 للاتحاد البرلماني الدولي، قال لاريجاني: اننا وقبل بدء الحرب في سوريا واليمن اقترحنا الحوار السياسي الا ان بعض الدول اصرت على الحرب.

وأشار الى الاتفاق النووي الذي تم التوصل اليه في عهد اوباما والذي تم التاكيد بموجبه على التخصيب والغاء الحظر على ايران ، لافتا الى ان ترامب اخل بالاتفاق وانسحب منه.

وتابع رئيس مجلس الشورى الايراني، انه لامر خطير ان تفعل اميركا ما يحلو لها متى ما شاءت فيما تقوم الدول الاخرى اما بالتفرج واما باعلان الدعم السياسي في الكلام فقط كالاوروبيين الذين يتحدثون فقط الا انهم لا يفعلون ما يعدون به.

من جانبه اكد رئيس البرلمان الجزائري سياسة بلاده في رفض التدخل العسكري في الدول الاخرى ، لافتا الى ان السياسة الخارجية للجزائر داعية للحوار وارساء الامن والاستقرار في المنطقة وبناء عليه تدعم سيادة واستقلال سوريا واليمن والحفاظ على وحدة اراضيهما.

واكد شنين ضرورة تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع ايران ، واعتبر الحظر البنكي على ايران عقبة امام التعاون، داعيا للبحث عن سبيل لمعالجة هذه المسالة.

علي لاريجاني هو رئيس مجلس الشورى الاسلامي الإيراني. وكان في السابق كبير المفاوضين الإيرانيين في المسائل المتعلقة بالأمن القومي كالبرنامج النووي الإيراني.

درس في جامعة طهران وتحصل منها على شهادتي الماجستير والدكتوراه في الفلسفة الغربية. تحصل كذلك على بكالوريوس بتقدير ممتاز في الرياضيات والإعلام من جامعة شريف التكنولوجية. ترأس هيئة الإذاعة والتلفيزيون الإيراني بين سنة 1997 و2004 بعد ترشيحه من المرشد الأعلى الإيراني. ترشح للانتخابات الرئاسية الإيرانية سنة 2005 وحل فيها سادسا حائزا على 5.94% من الأصوات.

أصبح منذ 14 آب / أغسطس 2005 أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني ثم قدم استقالته بتاريخ 20 تشرين الأول / أكتوبر 2007. أسس في فترة رئاسته لمجلس الشورى الإسلامي مركز الدراسات الإسلامية التابع لمجلس الشورى الإسلامي في مدينة قم.

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة