المتحدث باسم الحكومة الايرانية يؤكد مقاومة الجمهورية الاسلامية الايرانية هي لكسر الحظر الظالم.

نورنيوز - اكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية علي ربيعي، اليوم السبت، بان الجمورية الاسلامية قد بلغت مرحلة الاستقرار رغم اجراءات الحظر والضغوط التي لم يسبق لها مثيل.

تابع ربيعي خلال ملتقى اليوم العالمي للطب الاشعاعي وتقدير جهود الاطباء في هذا الحقل وتكريم معاقي الحرب المفروضة على الجمهورية الاسلامية الايرانية (1980-1988)، مؤكدا أن مقاومة الجمهورية الاسلامية الايرانية هي لكسر الحظر الظالم.

واكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية بان البلاد قد بلغت مرحلة الاستقرار رغم اجراءات الحظر والضغوط التي لم يسبق لها مثيل.

كما عرّج على الضغوط الكبيرة التي تحملها الشعب الايراني جراء ممارسات واجراءات الادارة الاميركية برئاسة ترامب، قائلا: ان اقتصاد وحياة المواطنين قد بلغا مرحلة الاستقرار ونحن الان في وضع التوازن الايجابي.

واكد ربيعي بان مقاومتنا هي لكسر الحظر الظالم واضاف، اننا نقاوم لكسر هذا الظلم والا فان مقاومتنا ليست لمجرد المقاومة.

يشار الى ان اميركا وبعد انتهاكها لبنود الاتفاق النووي وخروجها الاحادي منه العام الماضي اعادت الحظر الذي كانت قد علقت بعض جوانبه من جديد على طهران في خطوة لمعاداة ايران وارغامها على العودة لطاولة المفاوضات بما يتناسب مع مصالح اميركا بشكل احادي.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg

نورنيوز/وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة