رجب طيب أردوغان، حول مظاهرات العراق: "دعوني أكن صريحًا.. لدينا تكهنات بشأن من يقف وراء هذه الانتفاضات. محذرًا أولئك الذين يريدون “حدوث انقسامات داخل العالم الإسلامي.

نورنيوز - أشار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان يوم الجمعة 8 نوفمبر (تشرين الثاني)، إلى المظاهرات العراقية، محذرًا أولئك الذين يريدون حدوث انقسامات داخل العالم الإسلامي.

وحول مظاهرات العراق، قال رجب طيب أردوغان: دعوني أكن صريحًا.. لدينا تكهنات بشأن من يقف وراء هذه الانتفاضات. كما أننا نظن أنه من الممكن أن تمتدّ هذه المظاهرات إلى إيران.وأوضح سبب الاحتجاجات وتوسعها المحتمل في إيران، قائلا: إن جدول الأعمال هو خلق انقسامات في العالم الإسلامي، وأن نقف ضد بعضنا البعض.

وعلى هامش زيارته إلى المجر، انتقد الرئيس التركي، في تصريح أدلى به للصحافيين، الموقف الإيراني من العمليات العسكرية التركية، شمالي سوريا، قائلا: إن الموقف الإيراني من العمليات التركية أدى إلى (امتعاض) تركيا.

يذكر أنه منذ شهرين انطلقت موجة احتجاجات واسعة في العراق بمطالبات اقتصادية، وضد الفساد المتفشي في العراق، حيث ردد المحتجون، في بعض الأحيان، هتافات مناهضة لإيران، فيما أدى اشتباك القوات الأمنية العراقية في مدينة كربلاء مع المحتجين الذي هاجموا القنصلية الإيرانية في هذه المدينة إلى مقتل عدد من المحتجين.

موقعنا على الفيسبوك: https://www.facebook.com/profile.php?id=100041421241880

على الانستغرام: https://instagram.com/nournews_ir.ar?igshid=ttnjhn95hlfg \\

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة