أعلنت المتحدثة باسم وزارة الطاقة الأمريكية، إن واشنطن مستعدة لاستخدام الاحتياطي النفطي الأمريكي الطارئ إذ لزم الأمر بعد الهجوم على منشأتي نفط بالسعودية.

أفادت شايلين هاينز نقلا عن وكالة \"رويترز\": إن وزير الطاقة ريك بيري "مستعد لاستخدام الموارد من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي إذا لزم الأمر لتعويض أي تعطل في أسواق النفط نتيجة الهجوم".

تابعت هاينز أن بيري وجه قيادات الوزارة للعمل مع الوكالة الدولية للطاقة في باريس "بشأن الخيارات المتاحة المحتملة للعمل العالمي الجماعي إذا لزم الأمر".

ونسقت الولايات المتحدة في بعض الأحيان مع الوكالة الدولية للطاقة عمليات السحب الجماعية للنفط من الاحتياطيات الدولية.

وكان ناطق القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع قد أعلن أمس السبت أن سلاح الجو المسير نفذ عملية هجومية واسعة بعشر طائرات مسيرة استهدفت مصفاتي بقيق وخريص التابعتين لشركة أرامكو شرقي السعودية\"، في عملية أُطلق عليها عملية \"توازن الردع الثانية\".

شدد على أن استهداف حقلي بقيق وخريص يأتي في إطارِ حقنِا المشروع والطبيعي في الردِ على جرائمِ العدوانِ وحصارهِ المستمرِ على بلدِنا منذ خمسِ سنوات.

وتوعد ناطق القوات المسلحة \"النظام السعودي بأن عملياتنا القادمة ستتسع أكثر فأكثر وستكون أشد إيلاما طالما استمر عدوانه وحصاره، مؤكدا أن بنك الأهداف يتسع يوما بعد يوم وأنه لا حل أمام النظام السعودي إلا وقفُ العدوان والحصارِ على بلدنا.

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة