كشفت ايران ستعلن عن الخطوة الثالثة من خفض التزاماتها بالاتفاق النووي في حال لم تلتزم أوروبا ببنود الاتفاق مع ايران.

كشفت الحكومة الايرانية أنها ستعلن عن تطوير وإنتاج الجيل السادس من أجهزة الطرد المركزي في الخطوة الثالثة من خفض التزاماتها بالاتفاق النووي، بحسب وكالة \"إيسنا\" اليوم الثلاثاء.

الوكالة الأخبارية أشارت إلى أن إيران ستزيد في الخطوة الثالثة عدد أجهزة الطرد المركزي في محطة نطنز، وستتجاوز الحد المنصوص عليه في الاتفاق النووي، وهو 5060 جهازا، مشيرة إلى أن كمية اليورانيوم المخصب لديها بنسبة 4.5 %، وصلت إلى 25 كغ.

كان قد ذكر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن إيران ستعلن عن \"خطوتها الثالثة\" لتقليص التزامها بشروط الاتفاق حول برنامجها النووي في 4 سبتمبر.

الطريق مفتوح للدبلوماسية

وكشف ظريف في حديث لقناة \"روسيا 24\" التلفزيونية أمس الاثنين: \"نحن نبقي الطريق مفتوحا للدبلوماسية، لكن خطوتنا الثالثة جاهزة. وسيعلن الرئيس (حسن روحاني) عنها يوم الأربعاء\".

ظريف قال أنه سيبلغ مفوضة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني بهذه الخطوة، وستبدأ طهران بتطبيقها يوم الجمعة المقبل.

كما أكد وزير الخارجية الايراني أن إيران ستعود بسرعة إلى الالتزام بشروط الاتفاق النووي، في حال تم إحراز تقدم في التزام الأوروبيين بتعهداتهم.

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة