تباحث رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران علي لاريجاني مع مساعد رئيس جمعية الشعب العليا في كوريا الشمالية ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية مع ايران باك تشول مين حول سبل توطيد العلاقات بين البلدين.

واشار لاريجاني، في تصريح ادلى به لدى اجتماعه بتشول مين امس الاثنين في طهران، الى العلاقات الواسعة والمستدامة بين ايران وكوريا الشمالية، معربا عن ترحيبه بمقترحات تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وأكد لاريجاني على ضرورة توظيف طاقات ايران وكوريا الشمالية في مجال تمتين الاواصر بينهما.

وفي سياق آخر نوه الى أن كوريا الشمالية اتخذت قرارا صائبا في التصدي لمخططات اميركا، معتبرا أن الاميركيين لايريدون عقد صفقة صحيحة مع كوريا الشمالية بل يخططون لنزع اسلحتها بهدف ممارسة الضغوط عليها.

ووصف اميركا بأنها تتسم بنزعة استكبارية، و\"ان زعيم كوريا الشمالية تصرف بشكل جيد اثناء المفاوضات مع الاميركيين ولم يسمح لهم بنيل اهدافهم\".

وعدّ كوريا الشمالية بأنها حققت تقدما طيبا في مجالات عديدة، ويشكل \"الاستقلال الاقتصادي موضوعا ذات أهمية لكلا البلدين حيث ان كوريا الشمالية تمضي قدما في تحقيق هذا الهدف\".

وكالات

ارسال تعليق

آخر الأخبار

أكثر زيارة